Net for God
عزيزى الزائر .. سلام ونعمة

للدخول للمنتدى .....

اذا كنت عضو مسجل ... اضغط على دخول واكتب اسمك وكلمة السر

اذا كنت عضو جديد ... اضغط على تسجيل واستكمل بياناتك

Net for God

منتدى مسيحى أرثوذكسى يجمع مسيحى العالم عند قدمى السيد المسيح
 
الرئيسيةWelcomeالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كفاك ألماً يا بولس ... !!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ghada
فنانـــــة المنتــــدى
avatar

انثى
عدد الرسائل : 16804

تاريخ التسجيل : 21/04/2007

مُساهمةموضوع: كفاك ألماً يا بولس ... !!   الأربعاء 6 يونيو 2012 - 1:16








______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Ghada
فنانـــــة المنتــــدى
avatar

انثى
عدد الرسائل : 16804

تاريخ التسجيل : 21/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: كفاك ألماً يا بولس ... !!   الأربعاء 6 يونيو 2012 - 13:56


كفاك ألما يا بولس !!
لو أرادت البشريّة أن تقيّم إنساناً بعد الربِ يسوع ،لقيّمت بولس الرسول الذي أسّس مملكة المسيح علي الأرض ،ونشرَ إسمَ المسيح في المسكونةِ كلِّها من مشارق الشمسِ إلي مغاربِها " «إِنَّ هؤُلاَءِ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمَسْكُونَةَ حَضَرُوا إِلَى ههُنَا أَيْضًا.أع6:17

أنّه الإنسان الأول في البشريّة كلّها من جهة تأثيره علي المسكونةِ كلِّها ومن جهة تأثيره علي الحضارات البشريّة وتحويل مسارها من عبادةِ الأوثان إلي مملكةِ المسيح !!؟؟

والذي عيّنه هو الرب يسوع نفسه
وَلكِنْ قُمْ وَقِفْ عَلَى رِجْلَيْكَ لأَنِّي لِهذَا ظَهَرْتُ لَكَ، لأَنْتَخِبَكَ خَادِمًا وَشَاهِدًا بِمَا رَأَيْتَ وَبِمَا سَأَظْهَرُ لَكَ بِهِ،
مُنْقِذًا إِيَّاكَ مِنَ الشَّعْبِ وَمِنَ الأُمَمِ الَّذِينَ أَنَا الآنَ أُرْسِلُكَ إِلَيْهِمْ،
لِتَفْتَحَ عُيُونَهُمْ كَيْ يَرْجِعُوا مِنْ ظُلُمَاتٍ إِلَى نُورٍ، وَمِنْ سُلْطَانِ الشَّيْطَانِ إِلَى اللهِ، حَتَّى يَنَالُوا بِالإِيمَانِ بِي غُفْرَانَ الْخَطَايَا وَنَصِيبًا مَعَ الْمُقَدَّسِينَ "أع 16:26



حتّي اليهود أنفسهم أطلقوا عليه مقدام شيعةِ الناصريين " فَإِنَّنَا إِذْ وَجَدْنَا هذَا الرَّجُلَ مُفْسِدًا وَمُهَيِّجَ فِتْنَةٍ بَيْنَ جَمِيعِ الْيَهُودِ الَّذِينَ فِي الْمَسْكُونَةِ، وَمِقْدَامَ شِيعَةِ النَّاصِرِيِّينَ،"أع5:24



لقد تألّم أكثرَ من الرسل أجمعين ،وحمل علي عاتقهِ بشارةَ الأممِ الوثنيّة في العالم كلِّه ،لذا فالعالمُ الأممّي كلّه مديونٌ لهذا الرجل العظيم بإيمانهِ ومسيحيّته ،ومن يقرأ رسائله لا يجدُ إصحاحاً واحداً يخلو من إسمِ المسيح الذي خلب عقلَ بولس وسباه ،ماعدا الأصحاح الثالث عشر من كورنثوس الذي كان يتحدّث عن محبّة المسيح!!؟؟

إنّه الرسولُ العجيب الذي فرّغ ذاتَه بالكامل من ذاتهِ ،حتي تملأه نعمةُ المسيح ،فصارت رسائلُه ترنيمةً في إسمِ المسيح وفي محبّة المسيح الذي جعلته ينشد أنشودة المحبة الخالدة " مَنْ سَيَفْصِلُنَا عَنْ مَحَبَّةِ الْمَسِيحِ؟ أَشِدَّةٌ أَمْ ضِيْقٌ أَمِ اضْطِهَادٌ أَمْ جُوعٌ أَمْ عُرْيٌ أَمْ خَطَرٌ أَمْ سَيْفٌ؟
كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ: «إِنَّنَا مِنْ أَجْلِكَ نُمَاتُ كُلَّ النَّهَارِ. قَدْ حُسِبْنَا مِثْلَ غَنَمٍ لِلذَّبْحِ».
وَلكِنَّنَا فِي هذِهِ جَمِيعِهَا يَعْظُمُ انْتِصَارُنَا بِالَّذِي أَحَبَّنَا.
فَإِنِّي مُتَيَقِّنٌ أَنَّهُ لاَ مَوْتَ وَلاَ حَيَاةَ، وَلاَ مَلاَئِكَةَ وَلاَ رُؤَسَاءَ وَلاَ قُوَّاتِ، وَلاَ أُمُورَ حَاضِرَةً وَلاَ مُسْتَقْبَلَةً،
وَلاَ عُلْوَ وَلاَ عُمْقَ، وَلاَ خَلِيقَةَ أُخْرَى، تَقْدِرُ أَنْ تَفْصِلَنَا عَنْ مَحَبَّةِ اللهِ الَّتِي فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ رَبِّنَا.
"رو35:8

لم يستطيع أحدٌ أن يفكَّ ويكشفَ أسرارَ العهدِ القديم مثلَه ،ولم يجرؤ أحدٌ أن يقتربِ من الناموسِ اليهودي ويثبت عجزه عن تبرير الإنسان مثله " لأَنَّهُ لَوْ أُعْطِيَ نَامُوسٌ قَادِرٌ أَنْ يُحْيِيَ، لَكَانَ بِالْحَقِيقَةِ الْبِرُّ بِالنَّامُوسِ "غل21:3

ولولا هذا العظيم في الرسل ومواجهته لليهود المتنصّرين الذين أرادوا أن يفسدوا الإيمانَ بالعودةِ إلي ناموس موسي ،لكنّا الآن نرزحُ تحت أعمالِ الناموس ،وكما قال هو "لَسْتُ أُبْطِلُ نِعْمَةَ اللهِ. لأَنَّهُ إِنْ كَانَ بِالنَّامُوسِ بِرٌّ، فَالْمَسِيحُ إِذًا مَاتَ بِلاَ سَبَبٍ!:غلا21:2



آلامه وأحزانه وأوجاعه ومعاناته لأجل إسم المسيح ليس لها نظير أو مثيل " أَهُمْ خُدَّامُ الْمَسِيحِ؟ أَقُولُ كَمُخْتَلِّ الْعَقْلِ، فَأَنَا أَفْضَلُ: فِي الأَتْعَابِ أَكْثَرُ، فِي الضَّرَبَاتِ أَوْفَرُ، فِي السُّجُونِ أَكْثَرُ، فِي الْمِيتَاتِ مِرَارًا كَثِيرَةً.
مِنَ الْيَهُودِ خَمْسَ مَرَّاتٍ قَبِلْتُ أَرْبَعِينَ جَلْدَةً إِلاَّ وَاحِدَةً.
ثَلاَثَ مَرَّاتٍ ضُرِبْتُ بِالْعِصِيِّ، مَرَّةً رُجِمْتُ، ثَلاَثَ مَرَّاتٍ انْكَسَرَتْ بِيَ السَّفِينَةُ، لَيْلاً وَنَهَارًا قَضَيْتُ فِي الْعُمْقِ.
بِأَسْفَارٍ مِرَارًا كَثِيرَةً، بِأَخْطَارِ سُيُول، بِأَخْطَارِ لُصُوصٍ، بِأَخْطَارٍ مِنْ جِنْسِي، بِأَخْطَارٍ مِنَ الأُمَمِ، بِأَخْطَارٍ فِي الْمَدِينَةِ، بِأَخْطَارٍ فِي الْبَرِّيَّةِ، بِأَخْطَارٍ فِي الْبَحْرِ، بِأَخْطَارٍ مِنْ إِخْوَةٍ كَذَبَةٍ.
فِي تَعَبٍ وَكَدٍّ، فِي أَسْهَارٍ مِرَارًا كَثِيرَةً، فِي جُوعٍ وَعَطَشٍ، فِي أَصْوَامٍ مِرَارًا كَثِيرَةً، فِي بَرْدٍ وَعُرْيٍ.
عَدَا مَا هُوَ دُونَ ذلِكَ: التَّرَاكُمُ عَلَيَّ كُلَّ يَوْمٍ، الاهْتِمَامُ بِجَمِيعِ الْكَنَائِسِ.
مَنْ يَضْعُفُ وَأَنَا لاَ أَضْعُفُ؟ مَنْ يَعْثُرُ وَأَنَا لاَ أَلْتَهِبُ؟ "1كو23:11



من مِنّا يستطيعُ أن يحتملَ مثلما إحتملَ هذا الملاك السماوي ،من مِنّا يجرؤ علي الدخول إلي مدينة الالام التي خُصّصت له بكل ما فيها من عذابات وآلام!!؟؟؟

كان يستعذبُ الآلام من أجل إسم المسيح !! كان يفرحُ بالضيقات والسجون من أجل هذا الإسم الحسن الذي خلب لُبّه تماماً وسبي عقله بالكامل !!؟؟

حينما تري الزنزانةَ التي وضعوه فيها في فيلبي ،لا تتخيّل ولا تتصوّر أن من هذه الزنزانةِ المرعبة القابعة في أعماق أعماق الظلمة ،قد كتب فيها كل رسائل الفرح " اِفْرَحُوا فِي الرَّبِّ كُلَّ حِينٍ، وَأَقُولُ أَيْضًا: افْرَحُوا "في4:4

ويقول للشعب وهو مكبّل بالقيود وفي زنزانةٍ تملأها مياهُ الأمطارِ وفي ظلمةٍ مخيفةٍ " أَخِيرًا يَا إِخْوَتِي افْرَحُوا فِي الرَّبِّ. كِتَابَةُ هذِهِ الأُمُورِ إِلَيْكُمْ لَيْسَتْ عَلَيَّ ثَقِيلَةً، وَأَمَّا لَكُمْ فَهِيَ مُؤَمِّنَةٌ"في1:3 نحن نرتعبُ ونقفُ في مخافةٍ ومهابةٍ حقيقيّة ونحن نقترب من بولس العظيم ،فهو إنسانٌ مثلنا ،بل وكان يضطهد الكنيسة حتي الموت ،فما الذي صنعه يسوع به!!؟؟

وكيف حوّله من ذئبٍ شرسٍ مفترسٍ إلي حملٍ وديعٍ ،ومن مطارِد للكنيسة إلي مطارَد من كل الملوك والأباطرة واليهود بعد أن هزَّ عروشهم وزعزع ممالكهم !!؟؟



نعم قال المسيحُ سأريه كم ينبغي أن يتألّمَ من أجل إسمي ،ولكن عزّ علي المسيح أن يري حبيبه وإبنه الغالي علي قلبهِ أن يجوزَ كلَّ هذه الآلام والأحزان ،بل وكان يطلب المزيد من أجل محبّته للمسيح ،ولكن الرب يسوع قال له كفاك ألماً يابولس ،السماء تتوجّع وتأنُّ من آلامِك وأوجاعِك ،وشوكتك التي في جسدك تؤلمني أنا وتوجعني !!؟؟

كفاك ألماً ياحبيبي ،وتعالَ في حضني وفي عرشي لتأخذَ أكاليلك وأمجادك ،ولتصير نموذجاً للبشريّة كلها " قَدْ جَاهَدْتُ الْجِهَادَ الْحَسَنَ، أَكْمَلْتُ السَّعْيَ، حَفِظْتُ الإِيمَانَ،
8 وَأَخِيرًا قَدْ وُضِعَ لِي إِكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي يَهَبُهُ لِي فِي ذلِكَ الْيَوْمِ، الرَّبُّ الدَّيَّانُ الْعَادِلُ" 2تي7:4



ياحبيبي إنك قطْ ما شعرتَ أن هذه الرسالة العظيمة قد أدّيتَها أنتَ ، بل كنتَ دائماً تقول
وَلكِنْ بِنِعْمَةِ اللهِ أَنَا مَا أَنَا، وَنِعْمَتُهُ الْمُعْطَاةُ لِي لَمْ تَكُنْ بَاطِلَةً، بَلْ أَنَا تَعِبْتُ أَكْثَرَ مِنْهُمْ جَمِيعِهِمْ. وَلكِنْ لاَ أَنَا، بَلْ نِعْمَةُ اللهِ الَّتِي مَعِي "1كو10:15






______________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبع الحياه
اصدقاء المنتدى
اصدقاء المنتدى
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1182
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 04/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: كفاك ألماً يا بولس ... !!   الجمعة 8 يونيو 2012 - 16:31

من مِنّا يستطيعُ أن يحتملَ مثلما إحتملَ هذا الملاك السماوي ،من
مِنّا يجرؤ علي الدخول إلي مدينة الالام التي خُصّصت له بكل ما فيها من
عذابات وآلام!!؟؟؟

كان يستعذبُ الآلام من أجل إسم المسيح !! كان
يفرحُ بالضيقات والسجون من أجل هذا الإسم الحسن الذي خلب لُبّه تماماً وسبي
عقله بالكامل !!؟؟

كفاك ألماً ياحبيبي ،وتعالَ في حضني وفي عرشي لتأخذَ أكاليلك
وأمجادك ،ولتصير نموذجاً للبشريّة كلها " قَدْ جَاهَدْتُ الْجِهَادَ
الْحَسَنَ، أَكْمَلْتُ السَّعْيَ، حَفِظْتُ الإِيمَانَ،
8 وَأَخِيرًا
قَدْ وُضِعَ لِي إِكْلِيلُ الْبِرِّ، الَّذِي يَهَبُهُ لِي فِي ذلِكَ
الْيَوْمِ، الرَّبُّ الدَّيَّانُ الْعَادِلُ" 2تي7:4


الله علي النبذة الجميلة عن قديسنا
بولس الرسول
أشكرك ياأبي علي تأملاتك وموضوعاتك المفيدة لنا روحيا
الرب يبارك خدمتك ويديم كهنوتك
ويعوض تعب محبتك

أشكرك مدام غادة لمحبتك ومجهودك
ربنا يباركك ويعوضك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كفاك ألماً يا بولس ... !!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Net for God :: المنتديات الكنيسية و الروحية :: منتدى تأملات القس افرايم ميخائيل-
انتقل الى: